10 Feb 2020 Press release

تجرأ على ابتكار المستقبل: سجّل في المسابقة لتصبح بطلا من أبطال الأرض الشباب

  • برنامج الأمم المتحدة للبيئة يطلق جائزة أبطال الأرض الشباب لعام 2020
  • المسابقة مفتوحة لأصحاب المشاريع البيئية الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و30 عاماً
  • يقبل برنامج الأمم المتحدة للبيئة طلبات التقديم للمسابقة في الفترة من 10 فبراير إلى 10 أبريل 2020

نيروبي، 10 فبراير 2020 - بدأ برنامج الأمم المتحدة للبيئة رسميًا في قبول طلبات التسجيل في مسابقة  أبطال الأرض الشباب لعام 2020.

تعتبر المسابقة العالمية إحدى جوائز الأمم المتحدة المرموقة التي تُمنح لأصحاب المشاريع البيئية الشباب الذين لديهم أفكارا مبتكرة لحل أكثر التحديات البيئية إلحاحاً على كوكب الأرض.

سيحصل الفائزون الذين سيتم اختيارهم من سبع مناطق في جميع أنحاء العالم على تمويل أولي لاستكمال مشاريعهم، بالإضافة إلى الإرشاد وإتاحة الفرصة لحضور اجتماعات الأمم المتحدة رفيعة المستوى لمشاركة ابتكاراتهم مع العالم. سيقوم برنامج الأمم المتحدة للبيئة بمتابعتهم في رحلاتهم وتقديم تحديثات حول التقدم الذي أحرزوه أثناء تنفيذ أفكارهم المبتكرة.

وقال أربيت دوبار، الذي حاز على الجائزة لعام 2018 عن منطقة آسيا والمحيط الهادئ تقديرا لتقنيته الجديدة للتحكم في الانبعاثات الناتجة عن مولدات الديزل  ’’إن هذا البرنامج يمكن أن يفتح لكم الأبواب حقًا‘‘، وأضاف ’’ إذا كنت شابًا وكنت مهتماً بالمشروع الذي تعمل علي تحقيقه، فيمكن أن يساعدك برنامج أبطال الأرض الشباب على الوصول إلى ما تبغاه ونشر رسالتك لأكبر عدد ممكن من الناس‘‘.

مع تهديد تغير المناخ الذي يهدد وجود نظمنا الإيكولوجية ومجتمعاتنا الطبيعية، يسعى برنامج الأمم المتحدة للبيئة إلى دعم أصحاب الرؤى من الشباب الذين يدركون حجم الأزمة البيئية العالمية ولديهم الشجاعة لإيجاد حلول مبتكرة – الذين يستخدم الكثير منهم الطبيعة نفسها - لبناء كوكب أكثر صحة.

“وقالت إنجر أندرسن، المديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة: ’’الشباب هم في طليعة المناصرين بشأن تغير المناخ، حيث يتحدون حكوماتهم وشركاتهم وصانعي القرار لتكثيف العمل لضمان قدرتهم على التمتع بمستقبل صحي في عالم مستدام‘‘. وأضافت ’’من الملهم للغاية أن نرى الشباب أيضاً يبتكرون ويجدون حلولاً للتحديات البيئية المحيطة بهم؛ لدي احترام كبير للفائزين - وجميع المنافسين - بجائزة أبطال الأرض الشباب تقديرا لعملهم من أجل كوكب مراعيا أكثر للبيئة وأكثر نظافة.‘‘

قاد الفائزون السابقون في مسابقة أبطال الأرض الشباب أفكارًا جريئة وشجاعة لمعالجة القضايا البيئية الحرجة وأهداف التنمية المستدامة من خلال ابتكارات التكنولوجيا العالية والمنخفضة. وكان من بين الفائزين في العام الماضي محافظة أنغولية عرقية تعمل مع المجتمعات للحفاظ على حوض أوكافانغو، أحد آخر المساحات البرية المتبقية في العالم، ومهندسة برمجيات نيبالية تهدف إلى جعل وسائل النقل العام الكهربائية بديلاً جيدًا للسيارات الخاصة، ومهندساً صناعياً لبنانياً يعمل مع الطلاب واللاجئين لإعادة استخدام وإعادة تدوير الملابس المستعملة.

ستخضع طلبات ’’أبطال الأرض الشباب‘‘لهيئة تحكيم عالمية تتمثل مهمتها في اختيار سبعة فائزين من إفريقيا، وآسيا والمحيط الهادئ، وأوروبا، وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، وأمريكا الشمالية، وغرب آسيا.

ملاحظات للمحررين

ينبغي لعلماء البيئة الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و30 عاماً تقديم فكرتهم المبتكرة في موعد لا يتجاوز منتصف الليل بتوقيت جرينتش في 10 أبريل/نيسان 2020.

شاهد هذا الفيديو [رابط سيتم إدراجة] لمزيد من المعلومات حول ’’أبطال الأرض الشباب"‘‘.

نبذة عن جائزة أبطال الأرض الشباب

’’جائزة أبطال الأرض الشباب‘‘ هي جائزة تطلعية تهدف إلى بث الحياة في طموحات علماء البيئة الشباب المبدعين. فهي جائزة تحتفل بالشباب الذين لديهم أفكارا مبتكرة لحماية أو استعادة البيئة، ورؤية لمستقبل أكثر استدامة وسجل حافل من التغيير. لمزيد من التفاصيل، يرجى زيارة الموقع التالي: http://web.unep.org/youngchampions/

نبذة عن برنامج الأمم المتحدة للبيئة

يعد برنامج الأمم المتحدة للبيئة الصوت العالمي الرائد في مجال البيئة. فهو يوفر القيادة ويشجع إقامة الشراكات الشراكة في مجال رعاية البيئة عن طريق إلهام وإعلام وتمكين الأمم والشعوب لتحسين نوعية حياتهم دون المساس بأجيال المستقبل. ويعمل برنامج الأمم المتحدة للبيئة مع الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني ومع كيانات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جميع أنحاء العالم. للمزيد يرجى زيارة الموقع التالي: https://www.unenvironment.org/ar

لمزيد من المعلومات يرجى التواصل مع:

كيشامازا روكيكير، رئيسة قسم الأخبار والإعلام في الأمم المتحدة للبيئة، [email protected]