26 Jan 2018 Press release Green economy

الأمم المتحدة للبيئة ومنظمة التجارة العالمية يبدآن حوارا بشأن البيئات الصحية من خلال التجارة

أعلن كل من السيد إريك سولهايم المدير التنفيذي للأمم المتحدة للبيئة والسيد روبيرتو أزيفيدو المدير العام لمنظمة التجارة العالمية اليوم أن المنظمتين سوف تتضافر جهودها لإطلاق حوار جديد بشأن تعزيز سبل مبتكرة لاستخدام التجارة لخلق المزيد من الفرص لتعزيز اقتصاداتنا وبيئاتنا في نفس الوقت.

وأكد الزعيمان على الطابع الملح لتسهيل الحوار بين جميع أصحاب المصلحة لتحديد سبل ضمان أن تكون سياسات التجارة والبيئة متعاضدة. وفي الوقت نفسه، أقرا بأن اتخاذ أي إجراء ذي مغزى سيرمي إلى جعل التجارة أكثر اتساقا مع اقتصاد عالمي مستدام وشامل ومزدهر يجب أن يرتكز على أشكال جديدة من التعاون والشراكات المبتكرة التي تشمل المستهلكين والشركات والحكومات والمنظمات.

وستهدف المنظمتان إلى توفير منبر لأصحاب المصلحة المهتمين من جميع قطاعات المجتمع لتبادل الأفكار وإبراز التجارب الناجحة وتحسين فهم الكيفية التي يمكن بها للتجارة أن تساعد على نحو أكثر فعالية على تحقيق تنمية شاملة ومستدامة بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة. وبهذه الطريقة، تهدف المبادرة إلى أن تكون نقطة انطلاق لأصحاب المصلحة في جميع أنحاء العالم لانتهاز فرص العمل المتعلقة بالتجارة والاستثمار الناجمة عن التحول الناشئ نحو أساليب أكثر استدامة للإنتاج والاستهلاك.

وقال المدير التنفيذي سولهايم: "في حين أن التجارة جلبت الرخاء للكثيرين، يجب علينا ضمان أن نعمل أيضا من أجل مواردنا الطبيعية، لمناخنا ولجميع الناس. ويتعين على الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني أن يفهموا أن التجارة يمكن بل ويجب عليها أن تعمل من أجل حماية البيئة. ومن خلال تعزيز التعاون بين الأمم المتحدة للبيئة ومنظمة التجارة العالمية سوف نقدم منصة حيث يمكن للمجتمعات البيئة والتجارية الانضمام إليها لإيجاد طرق ملموسة لجعل التجارة تعمل من أجل البيئة وإيجاد كوكب صحي ".

وقال المدير العام أزيفدو: "إن هذه المبادرة متجذرة في نفس المفهوم الذي ألهم إنشاء منظمة التجارة العالمية منذ أكثر من 20 عاما: وهو أن التجارة يمكن أن تكون أداة قوية لتحسين رفاه الإنسان بجميع أبعاده - من خلال الجمع بين مجموعة واسعة من أصحاب المصلحة، ونأمل أن نقدم مصدرا مفيدا لاستكشاف الطرق العملية لتوسيع الفرص التجارية التي هي جيدة للاقتصاد وللبيئة ".

وسيجمع حدث رفيع المستوى سيعقد في جنيف في وقت لاحق من هذا العام قادة من القطاعين العام والخاص لبدء العمل بشأن هذه المسألة.

لمزيد من المعلومات:

جاسيكا هيرموسا، موظفة معلومات في منظمة التجارة العالمية : (+41 22 739 6213)

شاري نيجمان، موظفة إعلام، الأمم المتحدة للبيئة : [email protected]