برنامج الأمم المتحدة للبيئة

تعزيز كفاءة استخدام الموارد

In Resource efficiency

تعزيز كفاءة استخدام الموارد والاستهلاك والإنتاج المستدامين للحفاظ على مستقبل مستدام

منطقة غرب آسيا هي منطقة متنوعة اقتصاديًا حيث تتراوح اقتصاداتها من الدول الغنية بالنفط إلى أقل البلدان نمواً. وقد أدى ذلك إلى عدم كفاءة استخدام الموارد غير المتجددة وأنماط الحياة غير المستدامة. ويتمثل هدفنا وغايتنا في ضمان إنتاج جميع الموارد، وخاصة الموارد الطبيعية غير المتجددة، ومعالجتها واستهلاكها بطريقة فعالة ومستدامة وسليمة بيئياً. وبالتالي الحفاظ على الاقتصاد المستدام والنمو الأخضر وتحويل الاقتصادات الرمادية إلى الاقتصادات الخضراء وضمان تحقيق التنمية المستدامة.

وتتمثل الأهداف العامة للبرنامج الفرعي لكفاءة استخدام الموارد فيما يلي:

  • مساعدة الحكومات في خضرنة اقتصاداتها من خلال مبادرة الاقتصاد الأخضر (GEI) من خلال تقديم الخدمات الاستشارية والمساعدة التقنية. الخدمة التي يمكن أن تساعد في إعادة تشكيل وإعادة تركيز السياسات والاستثمارات والإنفاق في قطاعات الاقتصاد الرئيسية ذات الأولوية. في قطاعات مثل الطاقة المتجددة وإدارة المياه والتقنيات النظيفة والنقل وإدارة النفايات. مما يؤدي إلى موارد منخفضة الكربون والكفاءة في استخدام الموارد والكفاءة في استخدام الموارد البشرية والاقتصادية.
  • المساعدة في تعميم كفاءة استخدام الموارد، وإنتاج أنظف وأكثر أمانا في عملية التخطيط والتنمية الاقتصادية والتنموية الوطنية.
  • المساعدة في إنشاء مراكز وطنية جديدة للإنتاج الأنظف وتعزيز قدرات الأجهزة القائمة لتمكينها من دعم حكوماتها وأعمالها، مع التركيز على تقديم المساعدة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، ولتنفيذ كفاءة استخدام الموارد والتحرك نحو الاقتصاد الأخضر.
  • تعزيز السياحة المستدامة والبيئية في المنطقة. التركيز على دور المجتمعات المحلية في تعزيز السياحة المستدامة.
  • تنظيم ، بالتعاون مع جامعة الدول العربية ، لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، ومركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا وغيرها من الشركاء الإقليميين والدوليين، وسلسلة من اجتماعات المائدة المستديرة حول الاستهلاك والإنتاج المستدامين في المنطقة العربية. وقد أسفرت اجتماعات المائدة المستديرة عن الاستراتيجية الإقليمية للاستهلاك والإنتاج المستدامين في المنطقة العربية، والتي وافق عليها لاحقاً مجلس الوزراء العرب المسؤولين عن البيئة. وساهمت هذه السياسة الإقليمية في عملية مراكش وإطار العمل العشري للبرنامج.
  • تعزيز وتحسين فعالية الاستهلاك والإنتاج المستدامين وكفاءة استخدام الموارد في المنطقة من خلال بناء القدرات وإقامة شبكات المعلومات وتبادل مشاريع تجريبية في القطاعات ذات الأولوية للاقتصادات في المنطقة في إطار العمل العشري للبرامج المتعلقة بأنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة لعملية مراكش بشأن الاستهلاك والإنتاج المستدامين.
  • تعزيز أسلوب الحياة المستدامة من خلال التأثير على اختيار المستهلك لتفضيل المزيد من السلع والخدمات ذات الكفاءة في استخدام الموارد والسلامة البيئية.
  • العمل مع الحكومات لضمان أن يقر صانعو السياسات بقيمة الاستثمارات البيئية السليمة للنمو الاقتصادي والمستدام، وخلق فرص العمل، وخاصة فرص العمل اللائق، والقضاء على الفقر.
  • تعزيز الإدارة المتكاملة للنفايات الصلبة في المنطقة من خلال بناء القدرات من جانب الحكومة والشركات والأطراف المعنية الأخرى.
  • تعزيز الإدارة السليمة للنفايات الكهربائية والإلكترونية (النفايات الإلكترونية) في المنطقة العربية ، من خلال بناء القدرات وإقامة الشراكات بين القطاعين العام والخاص والمشاريع الرائدة في المنطقة. مشاركة المجتمعات المدنية والمنظمات غير الحكومية هي من العوامل الرئيسية المساهمة في نجاح مثل هذه المشاريع.
  • تعزيز التخلص من البنزين المحتوي على الرصاص وخفض الكبريت في الوقود في المنطقة بالتعاون مع الشراكة من أجل الوقود والمركبات النظيفة.
  • تعزيز مبادرة البناء الأخضر ومبادرة الإسكان المستدامة والبناء المستدام في المنطقة.
  • تعزيز النقل المستدام كوسيلة للنمو الأخضر والاقتصاد منخفض الكربون في المنطقة.
In Resource efficiency